القائمة الرئيسية
الأقسام الرئيسية
احصائيات

  • عدد المقالات: 406
  • الأقسام الرئيسية: 14
  • المتواجدون الأن

    يتصفح الموقع حاليا 2 زائر

    أكبر تواجد كان 21 في :
    02-Aug-2014 الساعة : 00:31

    البحث


    المقالات    مقالات القرآن وعلومه    التأويل الصحيح لقوله تعالى: { عَلَيْكُمْ أَنفُسَكُمْ لاَ يَضُرُّكُم مَّن ضَلَّ إِذَا اهْتَدَيْتُمْ }

    التأويل الصحيح لقوله تعالى: { عَلَيْكُمْ أَنفُسَكُمْ لاَ يَضُرُّكُم مَّن ضَلَّ إِذَا اهْتَدَيْتُمْ }

    23-01-2014
    التأويل الصحيح لقوله تعالى:
    { عَلَيْكُمْ أَنفُسَكُمْ لاَ يَضُرُّكُم مَّن ضَلَّ إِذَا اهْتَدَيْتُمْ }
     
    الشيخ جمال بن فريحان الحارثي
     
     
    قال الله تعالى: { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ عَلَيْكُمْ أَنفُسَكُمْ لاَ يَضُرُّكُم مَّن ضَلَّ إِذَا اهْتَدَيْتُمْ إِلَى اللّهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعاً فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ } المائدة:105.
     
    سئل ابن مسعود رضي الله عنه عن هذه الآية، فقال: " إن هذا ليس بزمانها إنها اليوم مقبولة ولكنه قد أوشك أن يأتي زمانها، تأمرون بالمعروف فيصنع بكم كذا وكذا، أو قال: فلا يقبل منكم، فحينئذ عليكم أنفسكم لا يضركم من ضل إذا اهتديتم ".
     
    ۝۝۝۝۝
     
    قيل لابن عمر رضي الله عنهما: لو جلست في هذه الأيام فلم تأمر ولم تنه فإن الله تعالى يقول: { عليكم أنفسكم لا يضركم من ضل إذا اهتديتم }، فقال بن عمر: " إنها ليست لي ولا لأصحابي لأن رسول الله قال ألا فليبلغ الشاهد الغائب فكنا نحن الشهود وأنتم الغيب ولكن هذه الآية لأقوام يجيئون من بعدنا إن قالوا لم يقبل منهم ".
     
    ۝۝۝۝۝
     
    عن سوار بن شبيب قال: كنت عند ابن عمر إذ أتاه رجل جليد في العين شديد اللسان فقال: يا أبا عبد الرحمن! نحن ستة كلهم قد قرؤوا القرآن فأسرع فيه وكلهم مجتهد لا يألو وكلهم بغيض إليه أن يأتي دناءة وهم في ذلك يشهد بعضهم على بعض بالشرك.
     
    فقال رجل من القوم: وأي دناءة تريد أكثر من أن يشهر بعضهم على بعض بالشرك؟
     
    قال: فقال الرجل: إني لست إياك أسأل أنا أسأل الشيخ.
     
    فأعاد على عبد الله الحديث فقال عبد الله بن عمر: " لعلك ترى لا أبا لك إني سآمرك أن تذهب فتقتلهم؛ عظهم وانههم فإن عصوك فعليك بنفسك فإن الله تعالى يقول: { يا أيها الذين آمنوا عليكم أنفسكم لا يضركم من ضل إذا اهتديتم إلى الله مرجعكم جميعا فينبئكم بما كنتم تعملون }."
     
    ۝۝۝۝۝
     
    عن جبير بن نفير قال: كنت في حلقة فيها أصحاب رسول الله وإني لأصغر القوم فتذاكروا الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر. فقلت أنا: أليس الله يقول في كتابه: { يا أيها الذين آمنوا عليكم أنفسكم لا يضركم من ضل إذا اهتديتم }.
     
    فأقبلوا علي بلسان واحد، وقالوا: تنزع بآية من القرآن لا تعرفها ولا تدري ما تأويلها حتى تمنيت أني لم أكن تكلمت.
     
    ثم أقبلوا يتحدثون فلما حضر قيامهم قالوا: إنك غلام حدث السن وإنك نزعت بآية لا تدري ما هي وعسى أن تدرك ذلك الزمان إذا رأيت شحا مطاعا وهوى متبعا وإعجاب كل ذي رأي برأيه فعليك بنفسك لا يضرك من ضل إذا اهتديت.
    "تفسير الصنعاني"، و "تفسير الطبري".
     
    ۝۝۝۝۝
     
    كتبه
    أبو فريحان جمال بن فريحان الحارثي
    الثلاثاء 21/ 2 / 1435هـ
     
     
     
    المصدر: منتديات نور اليقين


    الكاتب : نسخة للطباعة تقييم ارسال لصديق

    اخر المقالات
    مقالات مختارة
    الاستفتاءات

    ما رأيك في الموقع ؟
    ممتاز
    جيد
    مقبول



    النتائج
    الأكثر تقييما
    الاكثر مشاهدة

  • تفسير قوله تعالى: ( إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا... ) الآية
  • المفهوم الصحيح لحب الوطن في الإسلام
  • " وسكت عن أشياء رحمة لكم غير نسيان فلا تبحثوا عنها "
  • كتاب المجموعة المباركة في الصلوات المأثورة والأعمال المبرورة
  • ( ربَّ كاسية عاريـة ) - الشيخ محمد عبد الوهاب العقيل
  • الخشوع في الصلاة ليس هو البكاء
  • رد الشيخ محمد بن هادي المدخلي - حفظه الله - على مقال علي الحلبي: (( لا دفاعًا عن محمد حسَّان ))
  • حكم شاتم الرسول صلى الله عليه وسلم - الشيخ محمد سعيد رسلان
  • لقد دخلت التاريخ يا دكتور خالد المصلح من أوسـ ..
  • إنهم طاعون القلوب - الشيخ محمد سعيد رسلان
  • النهي عن قص الرؤيا على غير عالم أو ناصح
  • البيان الرفيع في خطر تعري النساء في الحفلات ولبسهن الخليع
  • اعتقاد الوليمة للعقيقة للمولود في يوم سابعه بدعة منكرة
  • بلع الريق والنخامة في نهار رمضان - العلامة زيد المدخلي
  • لغتي العربية
  • حكم مشاركة المرأة في الانتخابات
  • شرح كتاب الحج والعمرة من كتاب التسهيل في الفقه - العلامة عبدالله بن عقيل
  • قراءة الفنجان وقـراءة الكف والأبراج
  • إطلاق لقب ( أمير المؤمنين ) على الرؤساء
  • معنى حديث : " المترجلة من النساء " - العلامة صالح بن فوزان الفوزان
  • جميع الحقوق محفوظة لـ : مقالات نور اليقين © 2017
    برمجة اللوماني للخدمات البرمجية © 2008